طريق إلى النجاح

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

طريق إلى النجاح

مُساهمة  رسمي الملاحي في الخميس يناير 27, 2011 6:45 am

[URL="http://uploadpics.a2a.cc"].[/URL][URL="http://www.a2a.cc"].[/URL]
طريق المعلم إلى النجاح .

كيف يمكن للمعلم أن يكون ناجحاً في عمله ؟



إن مهنة التعليم مهنة شريفة تحتاج من صاحبها استشعار المسؤولية تجاه ما يقوم به لأنه سيسأل أمام الله عز وجل عن هؤلاء الطلاب الذين هم أمانة بين يديه فـ"كلكم راع وكلكم مسئول عن رعيته"

المعلم الذي يحمل هم رسالة التعليم بصدق هو ذلك المعلم الذي يحاول أن يتلمس السبيل الموصل إلى النجاح لكي يحقق من خلال مهنته شيئا لأمته التي تنتظر منه الكثير والكثير.

إن صاحب الهم الذي يحمل هم الأمانة التي استرعاه الله عز وجل عليها يتساءل دائما كيف أقوم بأداء هذه الرسالة وهذه الأمانة على الوجه الذي يرضي الله عز وجل عني , ويتساءل دائما كيف أكون معلما ناجحا في حمل أمانتي مؤديا لها على الوجه الصحيح.

هناك جملة من الصفات و الخصائص الواجب توافرها في المعلم الناجح منها ما هو مرتبط بشخصيته و منها ما هو متصل بأدائه و يمكن إجمال أبرز الصفات الشخصية الواجب توافرها في المعلم الناجح على النحو التالي :-

الثقة بالنفس :
تعني الثقة بالنفس شعور المعلم في جميع الحالات أنه قادر على تجاوز و اقتحام ما يعترضه من مشاق و صعاب في عمله ما دام يعتمد على الله أولاً و يحاول دائماً الأخذ بالأسباب المشروعة للوصول إلى الأهداف المنشودة لتحقيق الأفضل و الأحسن فيما يخص عمله التربوي و ترتبط الثقة بالنفس بالشجاعة و الثبات على المبدأ و القيم الأصيلة .


الصبر :
من الصفات التي يجب أن يتصف بها المعلم خلق الصبر فهو قوة خفية من قوى الإرادة تمكن الإنسان من ضبط نفسه بتحمل المشاق و المتاعب و الآلام و الصبر يعني الحبس بمعنى حبس النفس و كفها . و مهنة التعليم من المهن التي تستوجب مزيداً من الصبر على التكليفات و المهام و الآلام اتجاه المربيين و الطلاب و المجتمع فينبغي على المعلم أن يكون صبوراً على معاناة التعليم و تقريب المعلومات و الأفكار إلى أذهان تلاميذه .


الرحمة و التسامح :
فالمعلم المسلم الواعي لأحكام دينه المنفعل بتعاليمه السمحة رحيم تنفجر ينابيع الرحمة من قلبه و قد جاء في السنة النبوية ( ارحم من في الأرض يرحمك من في السماء ) و ما أحوج المؤسسة التعليمية إلى المتعلم المتسامح الرحيم لاسيما في المراحل الأولى من التعليم و التي تحتاج إلى مزيد من الرفق و الشفقة و التسامح .


القدوة الصالحة :
تعتبر القدوة الصالحة في التربية من أنجح الوسائل المؤثرة في إعداد المتعلم خليقاً و تكوينه نفسياً و اجتماعياً ذلك أن المعلم هو المثل الأعلى في نظر المتعلم يقلده سلوكياً و يحاكيه خلقياً من حيث لا يشعر . و حتى يكون المعلم قدوة طيبة لابد و أن يقتدي بالرسول المعلم عليه الصلاة و السلام ( لقد كان لكم في رسولكم أسوة حسنة لمن كان يرجو الله و اليوم الآخر .


العدالة في المعاملة .
العدالة في ذاتها مطلوبة لأنها من أقرب القربات إلى الله تعالى فقد أمر بها عز وجل ( إن الله يأمر بالعدل و الإحسان ) . و المعلم مطالب أن بتعامل مع جميع طلابه على أنهم جميعاً سواء بغض النظر عن أوضاعهم الاجتماعية المتفاوتة ، كما تبدو عدالة المعلم في تشجيع المجتهد من طلابه بكافة الوسائل المادية و المعنوية و في إيقاع العقوبة المناسبة على المقصر منهم و تبدو عدالة المعلم كذلك في علاقته مع زملائه المعلمين و علاقته مع إدارة المدرسة و الموظفين و العمال فيها .


إتقان العمل و الإخلاص فيه :
فالإتقان صفة من صفات الخالق سبحانه و تعالى(صنع الله الذي أتقن كل شئ إنه خبير بما تفعلون) .
و يوصي الرسول الكريم بإتقان العمل : ( إن الله يحب إذا عمل أحدكم عملاً أن يتقنه ). فعلى المعلم أن يتقن تخصصه و لا يدخر و سعاً في الإحاطة بكل ما كتب عنه و أن يخلص لله في كل عمل تربوي يقوم به .


التواضع :
لقد كان التواضع متجسداً في شخصية الرسول المربي الكريم و هكذا يجب أن يكون القادة عاماً و في المعلمين بخاصة حتى يستطيعوا أن يجسدوا هذه الأخلاق العالية في نفوس المتعلمين فينبغي ألا يتعالى المعلم على طلابه أو زملائه بعلمه أو بمركزه أو بحسبه أو بماله و قد جاء في التوجيه النبوي الشريف ( إن الله أوحى إلى أن تواضعوا حتى لا يفخر أحد على أحد و لا يبغى أحد على أحد ).

اللياقة و الحكمة :
فالمسلم كيس فطن لبق في وعظه و تعليمه حكيم في دعوة الناس للحق و هو يدرك معنى قوله تعالى ( ادع إلى سبيل ربك بالحكمة و الموعظة الحسنة ) و تقضي اللياقة في المعلم استخدام ألفاظ المهذبة و عدم تجريح المتعلمين أو الاستهزاء بهم كما تقتضي الحكمة فيه حسن التصرف في المواقف المختلفة و وضع الأشياء في نصابها و التصرف بموضوعية لاسيما في حل المشكلات التي تعترض عمله . فالحكمة سلوك يمارسه المعلم و ليست مجرد كلمات يقولها .




مع أطيب تمنياتي لجميع المعلم بالتوفيق و النجاح

مع خالص تحياتي


رسمي الملاحي

المساهمات : 126
تاريخ التسجيل : 25/01/2011

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: طريق إلى النجاح

مُساهمة  رانيا الطهراوي في السبت يناير 29, 2011 1:26 am

مأراوع قلمك حين يصول ويجول
بين الكلمات تختار الحروف بكل أتقان ..
تصيغ لنا من الأبداع سطور تُبهر كل من ينظر إليها ..
دمت بحب وسعاده ..



لكـ خالص احترامي
avatar
رانيا الطهراوي

المساهمات : 49
تاريخ التسجيل : 21/01/2011
العمر : 37

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى